لمراسلة وزير الشباب: minister@moy.gov.jo
YouTube
الرئيسية > افتتاح اعمال الاجتماع الاول للتحالف الوطني الاردني حول قرار مجلس الامن الدولي" 2250 الشباب والامن والسلم" امين عام الشباب : قرار 2250 اردني الانطلاق عالمي الانتشار
-A A +A
الاثنين, آذار 25, 2019

افتتح امين عام وزارة الشباب د. ثابت النابلسي صباح الاحد اعمال الاجتماع الاول للتحالف الوطني الاردني حول قرار مجلس الامن الدولي رقم 2250 "الشباب والسلام والامن " بمشاركة 21 شاب وشابة وعدد من ممثلي المؤسسات ومنظمات المجتمع المدني الاعضاء في التحالف .
وقال النابلسي ان الاجتماع ما هو الا ثمرة جهود عام كامل من العمل الجاد والتنسيق المتواصل بين وزارة الشباب والمؤسسات الاعضاء في التحالف والشركاء لوضع الاطار النظري للانطلاق بمجموعة شبابية تحمل فكر قرار 2250 .
واكد النابلسي ان الشباب هم باكورة العمل في تنفيذ القرار وان الدور موكل على عاتق المؤسسات بتقديم الخدمات والدعم اللوجستي . 
وتخلل الاجتماع عرض تقديمي قدمته بثينة قمر من صندوق الامم المتحدة للسكان /سكرتاريا التحالف تناولت خلاله خلفية التحالف وغاياته والبرامج والفعاليات المتعلقة بالقرار، مبينة ان التحالف هو الاول من نوعه في المنطقة والذي يعزز الدور الاردني في تنفيذ مشروع قرار 2250 ، لافتة الى ان الاجتماع ياتي بهدف وضع مسودة خطة للتحالف والاتفاق على المحور الوطني الذي سيتبناه، لافتة الى ان الشباب سيكون لهم الدور الرئيس في التصويت على القرارات .
بدورهم ثمن الشباب المشاركين إعطاء الشباب الدور الاكبر في عملية صنع القرار، حيث قالت سلسبيل الرويضان من منظمة البحث عن ارضية مشتركة ان فكرة اشراك الشباب في هذه البرامج وصنع القرار يعد نقلة نوعية في التمكين الشبابي ، وان7 الشباب الان فخورون بدورهم بترجمة مضامين هذا القرار العالمي على المستوى الوطني وبما يقره الشباب انفسهم .
واعربت سبأ العدوان من مديرية شباب العاصمة عن سعادتها بمنح الشباب مساحة كافية لصنع القرار مما سيعزز دور الشباب في المشاركة في الحياة العامة .
من جانبه بين بارق محادين من معهد غرب اسيا وشمال افريقيا ان اللقاء هو تتويج لتوفير ارضية حاضنة للشباب للانطلاق منها ، قائلا اننا نفخر بان انشاء التحالف الاول على المستوى العربي وان هذا ليس بغريب على الاردن الذي كان له الدور الريادي في القرار .
وعلى هامش اللقاء التقى وزير الشباب د. محمد ابو رمان المشاركين مؤكدا حرص الوزارة بالتعاون مع كافة الشركاء على تعزيز الجهود التي قادها سمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد المعظم في تبني مجلس الامن قرار 2250 "الشباب والامن والسلم" خلال ترؤس سموه لجلسة مجلس الامن في الامم المتحدة حول "صون السلام والامن الدوليين بعنوان "دور الشباب في مكافحة التطرف العنيف وتعزيز السلام " والتي اثمرت نتائجها بتبني المجلس قرار 2250 "الشباب والامن والسلم" الذي يهدف الى إشراك الشباب وتعزيز مساهماتهم في صناعة السلام المستدام ورفع نسب تمثيلهم في عملية صنع القرار .

يذكر ان التحالف الوطني الاردني حول قرار مجلس الامن 2250 "الشباب والامن والسلم" اطلق في العام 2017 خلال احتفالية الذكرى السنوية الثانية لاطلاق القرار بقيادة وزارة الشباب ومشاركة فاعلة من مؤسسة ولي العهد، وصندوق الامم المتحدة للسكان، ومنظمة اجيال السلام، ومنظمة البحث عن ارضية مشتركة، واليونيسيف، وبرنامج الامم المتحدة الانمائي، وهيئة الامم المتحدة للمراة، ومؤسسة انا اتجرا، ومنظمة ميرسي كور، ومعهد غرب اسيا وشمال افريقيا، والصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية، والمجلس الثقافي البريطاني ، واللجنة الوطنية الاردنية لشؤون المراة .

© 2019 Developed by Blue Ray for Web Solutions. All rights reserved