الرئيسية > إطلاق مشروع صوت شباب المتوسط
-A A +A
الأحد, آب 4, 2019

أطلق امين عام وزارة الشباب الدكتور ثابت النابلسي امس مشروع "صوت شباب المتوسط " الذي تنفذه وزارة الشباب بالشراكة مع المجلس الثقافي البريطاني وهيئة شباب كلنا الاردن، بحضور جون بيبلس مدير عام المجلس الثقافي البريطاني ومدير هيئه كلنا الأردن عبد الرحيم الزواهره. 
النابلسي اكد خلال افتتاح فعاليات اطلاق المشروع والذي اقيم في بيت شباب عمان ان وزارة الشباب والتي تعد المظلة الرسمية للعمل الشبابي تفخر بكافة الشراكات مع المنظمات الدولية وموسسات المجتمع المدني وكافة الجهات العاملة مع الشباب مبينا وجود شراكات حقيقية تتجسد مع كل من حمل على عاتقه ملف الشباب.
واضاف النابلسي ان هذا المشروع ياتي تجسيدا لمحاور الاستراتيجية الوطنية للشباب والذي يهدف الى تعزيز لغة الحوار والتفاهم لدى الشباب مؤكدا ان الشباب الاردني قادر على المشاركة والالتغيير الايجابي.

بدوره ثمن المدير العام للمجلس الثقافي البريطاني الشراكة مع وزارة الشباب في تنفيذ المشروع والتي تنفذ للعام الثاني على التوالي مبينا انه تم تخريج 118 شاب من المتناظرين والميسرين في العام السابق،موضحا ان المشروع يهدف الى تمكين الشباب وتعزيز ثقافة الحوار والمساهمة في وضع السياسة العامة وخلق تفاهم مشترك مع نظرائهم حول كيفية معالجة القضايا ذات الاهتمام المشترك .

من جانبه قال رئيس هيئه شباب كلنا الأردن الزواهره ان صوت الشباب الإيجابي يساهم في تطوير وبناء المجتمعات لايماننا بقدره الشباب الاردني علي التغيير منوها أن انطلاق البرنامج سيكون له تأثير إيجابي على الشباب .
وأشار منسق البرنامج ايلي جمايل ان الشباب فى المنطقه العربيه يشعرون أن صوتهم غير مسموع وان فرصتهم بالمشاركة الحقيقيه تكاد تكون معدومة مما أدي إلي هجره كثير من العقول للدول الغربية موكدا علي ضرورة تمكين الشباب وتقديم الحلول للمشاكل من خلال تشكيل نوادي المناظرة وبناء المهارات وبناء الثقه والقدرة على التحليل والتفكير الناقد. 
وقالت منسقه البرنامج ساره الغزو ان الهدف الرئيسي للمشروع هو الوصول للشباب لتأسيس نوادي مناظرات وتيسير العلاقات بين الميسرين النظراء والمناظرين عن طريق المراكز الشبابية منوها أن التدريب يقام ب ١٢ مركزا تابع لوزارة الشباب وخمسة مراكز تدريب تابعه لهيئه شباب كلنا الأردن.موضحة ان النوادي ستجري منافسات لاشراك المتناظرين وعقد تصفيات .