الرئيسية > ورشة للتنسيق بين الاستراتيجية الوطنية للشباب وبرنامج "شبابنا قوة" 
-A A +A
الخميس, كانون الأوّل 19, 2019

نظمت مديرية الشؤون الشبابية في وزارة الشباب بالتعاون مع برنامج شبابنا قوة USAID ورشة عمل بمشاركة ٤٠ شابا وشابة بهدف التعرف على نقاط الالتقاء بين محاور الاستراتيجية الوطنية للشباب وبرنامج شبابنا قوة.
امين عام وزارة الشباب بالوكالة د. سالم الحسنات أكد أن وزارة الشباب تحرص على تمكين الشباب وتعزيز قدراتهم وإعطاءهم الدور الرئيس في عملية صنع القرار، منوها أن الهدف الوطني للاستراتيجية الوطنية يتمثل في بناء جيل قادر على الإبداع والابتكار والذي يلتقي مع محاور الورشة التي تتناول دور الشباب في التمكين الاقتصادي ودورهم في المشاركة والمواطنة الفاعلة والتعليم والتكنولوجيا.
من جانبها أكدت مديرة برنامج شبابنا قوة نيرمين عبيدات على أهداف برنامج شبابنا قوة، فيما يتعلق بالريادة المجتمعية، وعرض المادة التعليمية بأسلوب متجدد وتقديم المعلومات للشباب بأسلوب تطبيقي بعيدا عن المنهجية النظرية، مشيرة أن البرنامج وفر مجالس استشارية ونواد للتعليم وشبكات للميسرين وشبكة سفراء الشباب وتسعى الى تواصل الشباب مع صانعي القرار في التشريعات والقوانين الخاصة بالشباب. 
الورشة التي حضرها مدير الشؤون الشبابية فراس الشوابكة تضمنت مجموعة من الموضوعات أبرزها آليات التشبيك والحشد وكيفية الوصول الى الشباب المعرضين للخطر، وفهم احتياجات الشباب وتحديد الفئة المستهدفة من الشباب، وطرق نقل المعرفة عن طريق تعزيز روح التنمية الإيجابية، وتوفر فرص للتواصل مع المؤسسات المحلية والحكومية، وخلق قنوات جديدة للتعلم، ودور أندية التعلم في تعلم مواضيع جديدة، ودور الشباب في تصميم أهداف ومخرجات نادي التعليم، وجلسة حوارية عن الشباب والمشاركة الفاعلة ضمن محاور الاستراتيجية الوطنية للشباب، وجلسة عن الشباب والريادة والتمكين الاقتصادي.