الرئيسية > اتفاقية تعاون بين وزارة الشباب ومؤسسة التدريب المهني
-A A +A
الأربعاء, أيلول 2, 2020

وقعت وزارة الشباب اتفاقية تعاون مع مؤسسة التدريب المهني، بهدف تقديم برامج تدريبية تُعنى بتأهيل وتطوير الشباب في مختلف المجالات المهنية، وتقديم مختلف أنماط البرامج التدريبية التي تتنساب مع حاجات سوق العمل .
وقع وزير العمل رئيس مجلس إدارة مؤسسة التدريب المهني نضال البطاينة ووزير الشباب الدكتور فارس البريزات، اليوم الأربعاء في مقر وزارة العمل، اتفاقية تعاون بين وزارة الشباب ومؤسسة التدريب المهني.

وقال البطاينة إن مؤسسة التدريب المهني وبموجب الاتفاقية، ستقوم بتأهيل وتجهيز المشاغل في المواقع المحددة والتي سيتم اختيارها للتدريب بالتعاون مع وزارة الشباب وكذلك توفير المتطلبات اللازمة للتدريب .
وأضاف البطاينة انه سيتم توفير المدربين والمشرفين لتنفيذ العملية التدريبية والمساهمة في استقطاب المتدربين واعتماد البرامج التدريبية التي سيتم التدريب عليها وحسب الانظمة المتبعة لدى مؤسسة التدريب المهني وكذلك اصدار شهادات تدريبية للمتدربين المجتازين للدورة التدريبية، مشيرا إلى أنه سيتم توفير بدل مواصلات للمتدربين والمتدربات بحسب الامكانيات إلى جانب الإعلان عن الأنشطة التدريبية المشتركة.
وأكد البطاينة أن هذه الاتفاقية تأتي ضمن الخطط التطويرية لمؤسسة التدريب المهني والتي تهدف للوصول إلى أكبر شريحة من الشباب والتوسع في تقديم خدماتها الرائدة لكافة مناطق المملكة.

من جانبه قال وزير الشباب الدكتور فارس البريزات إن هذه الاتفاقية تفتح الباب أمام مؤسسة التدريب المهني للاستفادة من المراكز الشبابية والمدن الرياضية وبيوت الشباب التابعة لوزارة الشباب والمنتشرة في مختلف أرجاء المملكة كمواقع لتدريب الشباب والشابات واستقطاب المتدربين من الفئات المستهدفة والذين سيتم تدريبهم بالتعاون مع التدريب المهني من أجل التشغيل الذاتي.
وأكد البريزات على ان الوزارة حريصة على تقديم كافة البرامج التدريبية المهنية التي تتناسب مع حاجة سوق العمل بالتعاون مع وزارة العمل، ترسيخاً لمبدأ التشاركية مع كافة القطاعات والمؤسسات في الدولة، والتخلص من ثقافة الانتظار.
وأضاف أن الاتفاقية جاءت لترجمة المحور الرابع من محاور الاستراتيجية الوطنية للشباب 2019- 2025 الذي يُعنى بالشباب والتمكين الاقتصادي والريادة، لتمكين الشباب وحثهم على إنشاء مشاريعهم الخاصة من خلال ريادة الأعمال، وتعزيز نهج التشغيل الذاتي لديهم من خلال حزمة من البرامج والدورات التدريبية المهنية التي تساعد الشباب على الدخول لسوق العمل بشكل احترافي وتضمن صقلهم وتزويدهم بالمهارات التي يحتاجونها لدخول سوق العمل أو إنشاء مشاريعهم الخاصة.