الرئيسية > مندوبا عن رئيس الوزراء.. وزير الشباب يشارك بتخريج الجيل الأول من المعهد السياسي لإعداد القيادات الشبابية
-A A +A
السبت, تشرين الأوّل 15, 2022

مندوبا عن رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، شارك وزير الشباب محمد النابلسي، اليوم السبت، حفل تخريج الجيل الأول واستقبال الجيل الثاني من المعهد السياسي لإعداد القيادات الشبابية، والذي أقامته الوزارة والمعهد السياسي في مدينة الحسين للشباب.

وحضر حفل التخريج، عدد من الوزراء والنواب ومديرو الدوائر وممثلو مختلف المؤسسات الرسمية وعمداء شؤون الطلبة في الجامعات وأهالي الخريجين.

وقال النابلسي في كلمة له خلال الحفل، إن وزارة الشباب تولي التمكين السياسي للشباب أهمية بالغة استجابة للتوجهات الملكية في تعزيز مشاركة الشباب في الحياة السياسية، وتنفيذا لتوصيات اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية.

وبين أن الوزارة خصصت خلال الاستراتيجية الوطنية للشباب ثلاثة محاور تعنى بالشباب والتمكين السياسي، ينبثق منها برامج ومشاريع تنفذها مديريات الشباب والمراكز التابعة لها.

وأضاف النابلسي أن المعهد السياسي ببرنامجيه الحكومة الشبابية التدريبية والبرلمان الشبابي التدريبي؛ يمثل مظلة تعكس أفكار الشباب وتطلعاتهم في مختلف قضايا الشأن العام و أولوياتهم، والتي يصوغها الشباب في أوراق عمل وسياسات تقدم إلى صناع القرار في السلطتين التشريعية والتنفيذية.

وثمن الجهود التي قدمتها إدارة المعهد ومختلف المؤسسات الرسمية، مؤكدا أن الوزارة ستواصل عملها في دعم برنامجي المعهد بما يحقق طموحات الشباب ويضمن مشاركتهم الفاعلة في الحياة العامة، مهنئا الخريجين والأعضاء الجدد من الجيل الثاني للمعهد.

وقال المدير التنفيذي للمعهد المهندس إياد المعادات، إن خرجي الجيل الأول من المعهد أعدوا 23 ورقة سياسات، و 23 ورقة عمل تناولت أولويات وطنية وقضايا شبابية في مختلف القطاعات، قدموا خلالها رؤيتهم وحلولهم المقترحة لمعالجة بعض التحديات في قطاعات: المياه والزراعة والطاقة والسياحة والأمن السيبراني.

وأشار إلى توجه المعهد لافتتاح مقرات له في جميع المحافظات، وإطلاق مشروع المجالس الشبابية للإدارة المحلية، ومشروع آخر يعنى بالمشاركة الشبابية في الأحزاب.

بينما أكد الشابان: عيد مسلم، وبشرى محادين، باسم الخريجين، أن برنامجي المعهد منحا الفرصة للشباب للمشاركة في الحياة السياسية من خلال محاكاة دور السلطتين التشريعية والتنفيذية، ما أكسب الشباب معرفة بمختلف أدوات العمل السياسي.

وضم الجيل الأول لبرنامج البرلمان الشبابي الذي يختص بدراسة التشريعات والقوانين والأنظمة والسياسات المحلية 96 عضوا على مستوى المحافظات، فيما ضم برنامج الحكومة الشبابية الذي يعنى بالسياسات الوطنية العامة 60 عضوا موزعين على 12 قطاعا عاما.

وفي ختام الحفل، سلم النابلسي الشهادات للخريجين، كما كرم المدربين القائمين على برنامجي المعهد.